Take a fresh look at your lifestyle.

أهمية تغيير زيت ناقل الحركة (الفتيس / الجير) في السيارة

79

هل من الضروري تغيير زيت ناقل الحركة في السيارة ؟

اليوم سنتطرق الى موضوع هام جداً ، وتكثر الأسئلة بخصوصه والان بمشيئة الله سنقدم لكم مجموعة من النصائح بخصوص زيت ناقل الحركة في السيارة والأضرار التي قد يسببها في حالة عدم تغييره لمسافات كبيرة.

تغيير زيت ناقل الحركة في السيارة
أهمية تغيير زيت ناقل الحركة في السيارة

وسأبدأ أولا بالاجابة على سؤالي وهو : نعم من الضروري تغيير زيت ناقل الحركة في السيارات ، لماذا ؟ لأن ناقل الحركة في السيارة يولد الحرارة بواسطة الاحتكاك ، وتتولد هذه الحرارة بسرعة كبيرة خاصة عند بدأ الحركة بالسيارة ، ويشير الخبراء الى ان الحرارة العادية لناقل الحركة قد تصل في الأحوال العادية الى 75 درجة مئوية ، وهنا يعمل ناقل الحركة بسلام ولاتوجد أي مشاكل ، ففي هذه الحالة قد يبقى زيت ناقل الحركة صالح للاستعمال حتى 160 ألف كيلومتر ، لكن في أغلب السيارات ترتفع الحرارة فوق هذا الحد مما يتسبب في تسريع اهتراء أو تقليل فعالية الزيت

وعند ارتفاع الحرارة فوق المستوى الامن المحدد في 75 درجة مئوية بالنسبة لناقل الحركة ، هنا تبدأ المشاكل والتي يجب تجنبها حيث يبدأ الزيت بالتأكسد ، ويفقد خواصه مما يمنع عمله بالشكل المطلوب ، مما قد يؤدي الى تأكل الأجزاء الداخلية لعلبة ناقل الحركة في السيارة ، مما قد يؤدي الى خسائر مادية أنت في غنى عنها ، قد تصل حتى تغيير ناقل الحركة في السيارة.

وفي الختام أود أن أشير الى أن أغلب مشاكل ناقل الحركة في السيارة يكون سببها ارتفاع الحرارة ، فدرجة الحرارة كلما ارتفعت كلما تنقص من العمر الافتراضي للزيت لهذا يجب تغيير زيت ناقل الحركة في مسافة لاتتعدى 60000 ألف كيلومتر وبالنسبة للسيارات القديمة 40000 كيلومتر

Comments are closed.